مسيرة التطويب
  |  
الإعداد المباشر للتطويب
Cross

بعبدات تتهيأ للاحتفال الكبير

مع اقتراب الاحتفال بتطويب الأبوين البعبداتيين ليونار عويس ملكي وتوما صالح، يعمل البعبداتيون، بمؤازرة نشيطة وفعّالة من البلديّة، على إنجاح هذا الحدث المصيري في تاريخ بلدتهم.

إنّ الاحتفال بالتطويب هو بمثابة الاحتفال بعرس، وعليه أن يترافق بمظاهر خارجيّة تُظهر الفرح والرجاء، على الرغم من الظروف الصعبة التي يمرّ بها لبنان. والمظاهر الخارجيّة ضروريّة للتعبير عن الفرح الداخلي. لذلك، على البعبداتيين أن لا يتردّدون في تكثيف الزينة في المنازل والشوارع والساحات العامّة، باستعمال الزهور والأعلام واليافطات والتذكارات.

لكنّ المظاهر الخارجيّة ليست إلاّ مرحليّة، إذ تذهب مع انتهاء الاحتفال. لذلك، وجب على البعبداتيين الاستعداد بالصوم والصلاة، والتركيز على التجدّد الداخلي في نفوسهم، والاطلاع على حياة الأبوين واستشهادهما، واستخلاص العبر، والعمل على أن يكونا قدوة لهم في حياتهم وأعمالهم، فيشهدون على هذه النعمة التي أتت إليهم، ويدركون معناها، ويتيقنون أنّ بعبدات بعد الأبوين لن تكون كما بعبدات قبل الأبوين. من أجل ذلك، من المفيد المشاركة بالبرنامج الروحي المُعدّ لهذه الغاية، ويشمل سهرات صلاة وترانيم ومسيرة سبق وتكلّمنا عنه.

لقد قمتُ بجولة في أحياء بعبدات وشوارعها، والتقطت بعض الصور أعرضها فيما يلي:

- يافطة على حائط كنيسة القدّيس انطونيوس البادواني


- يافطة على حائط كنيسة مار جرجس الأثريّة


- يافطة على حائط كنيسة سيّدة النجاة


- يافطتين ترحيب بالبطريرك الراعي



- يافطة ترحيب بالكردينال سيميرارو، عميد مجمع دعاوى القدّيسين في روما


- زينة ساحة بعبدات





- زينة ساحة الشاليمار


- يافطة على حائط مبنى بلدية بعبدات


- يافطة على مدخل بعبدات من جهة نفق المتن السريع


- يافطات على عواميد الكهرباء



- صور تذكارية للأبوين مع صلاة لكلّ واحد منهما وزّعتها البلديّة على البعبداتيين


- بلاطة تذكارية عن عماد الأب ليونار في كنيسة سيّدة النجاة (قريبًا)

- بلاطة تذكارية عن عماد الأب توما في كنيسة مار جرجس الأثريّة (قريبًا)


شارك:
Facebook
تويتر
إطبع
Go To Top
انتقل إلى أعلى الصفحة
الفصل السابق

محاضرة في بلديّة بعبدات

محاضرة في بلديّة بعبدات

Previous Chapter
الفصل التالي

الرهبنة الكبّوشيّة: رسالة...

الرهبنة الكبّوشيّة: رسالة شهادة واستشهاد

Next Chapter
Print
Go To Top
متابعة القراءة
...ومرّة أخرى، يـَـتـلـطَّـخ الثوب الفرنسيسي بدم الشهداء...
LeonardMelki
© فارس ملكي 2013